منتديات الاسكندرانيه

    الاهلي يعود ثانيه

    شاطر
    avatar
    omar_kaka
    Admin
    Admin

    عدد الرسائل : 128
    العمر : 27
    الدوله : 0
    تاريخ التسجيل : 11/06/2007

    الاهلي يعود ثانيه

    مُساهمة من طرف omar_kaka في الإثنين سبتمبر 03, 2007 1:53 pm



    استعاد الاهلي المصري توازنه في بطولة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم وعاد بقوة إلى مواصلة رحلة الدفاع عن لقبه في البطولة بالفوز الثمين الذي حققه اليوم الاحد على آسيك أبيدجان الايفواري 2/صفر باستاد القاهرة الدولي في الجولة السادسة الاخيرة من مباريات المجموعة الثانية في دور الثمانية للبطولة.
    وانتزع الاهلي قمة المجموعة بجدارة بعد فوزه على آسيك وسقوط منافسه المباشر الهلال السوداني في فخ التعادل 1/1 أمام مضيفه الترجي التونسي في المباراة الثانية بنفس المجموعة والتي جرت اليوم في العاصمة تونس.
    وقطع الاهلي بذلك شوطا كبيرا على طريق الدفاع عن لقبه الافريقي الذي أحرزه في الموسمين الماضيين والتأهل لبطولة العالم للاندية باليابان للموسم الثالث على التوالي.
    وضمن الاهلي بذلك خوض مباراتي الاياب في الدورين قبل النهائي والنهائي على ملعبه ليقترب خطوة كبيرة من تحقيق حلمه والفوز باللقب.
    وضمن الاهلي مواجهة متوسطة المستوى في الدور قبل النهائي من البطولة حيث يلتقي مع الاتحاد الليبي الذي احتل المركز الثاني في المجموعة الاولى بينما يلتقي الهلال السوداني مع النجم الساحلي التونسي في المواجهة الثانية بالدور قبل النهائي.
    وكان الاهلي قاب قوسين أو أدنى من الخروج صفر اليدين من البطولة حيث كان آسيك في حاجة إلى الفوز بهدف وحيد ليحجز بطاقة التأهل الثانية للمجموعة إلى الدور قبل النهائي بعد أن من الهلال التأهل للمربع الذهبي قبل مباراتي اليوم.
    لكن الاهلي أعاد البسمة الى جماهيره واستعاد ذاكرة انتصاراته الافريقية بعد الهزيمة صفر/1 أمام الترجي في تونس ثم صفر/3 أمام الهلال بالسودان وحقق الفوز اليوم بهدفين سجلهما الانجولي فلافيو ومحمد أبو تريكة في الدقيقتين 75 و90 .
    ورفع الاهلي رصيده الى 12 نقطة لينفرد بصدارة المجموعة بينما تجمد رصيد آسيك عند سبع نقاط في المركز الثالث.
    وقدم الهلال هدية ثمينة إلى الاهلي بالتعادل مع الترجي 1/1 حيث رفع الهلال رصيده الى عشر نقاط فقط ليترك الصدارة للاهلي ويتراجع للمركز الثاني بينما رفع الترجي رصيده إلى خمس نقاط.
    على استاد القاهرة جاءت المباراة متوسطة المستوى وغلب عليها الطابع الخططي من جانب الفريقين وسيطر الأهلي على مجريات اللعب خلال شوطي المباراة ولاحت للاعبيه العديد من الفرص وكان بمقدورهم إنهاء المباراة لصالحهم بأربعة أهداف لكن التوفيق لم يحالف محمد بركات وعماد متعب في الفرص التي سنحت لهم.
    وكان لنزول محمد أبو تريكة في الجزء الاخير من الشوط الثاني أثره في زيادة القوة الهجومية للأهلي وكافأ أبو تريكة مديره الفني البرتغالي مانويل جوزيه بإضافة الهدف الثاني في مرمى آسيك لتحتفل جماهير الاهلي بصدارة المجموعة.
    بدأ الأهلي المباراة بهجوم ضاغط بحثا عن هدف السبق وأسفر الضغط الهجومي عن العديد من الضربات الركنية خلال الخمس دقائق الأولى بينما لم تشهد الدقائق الأولى أي ظهور هجومي لآسيك.

    وسيطر الأهلي علي مجريات اللعب داخل الملعب وحاصر آسيك داخل نصف ملعبه ولكن التكتل الدفاعي لاسيك حال دون اكتمال هجمات الأهلي.
    وكانت الفرصة الأولى لأسيك في الدقيقة 13 من ضربة ركنية لم تشكل خطورة علي مرمى عصام الحضري حارس الاهلي.
    وكثف الأهلي هجومه من الناحية اليمنى التي شغلها إسلام الشاطر ومحمد بركات والتي كانت الأنشط خلال العشرين دقيقة الأولى.
    وفي الدقيقة 23 سنحت أول فرصة حقيقية للأهلي من انفراد محمد بركات بمحمد كابوريه حارس مرمي آسيك الذي أنقذ مرماه وحول الكرة إلى ضربة ركنية.
    وواصل الأهلي هجومه بعد الفرص الضائعة وحصل على ضربة حرة مباشرة من أمام منطقة جزاء آسيك تصدي لها عماد متعب ولعبها فوق العارضة.
    وفي الدقيقة 35 احتسب المغربي محمد القزاز حكم المباراة ضربة حرة مباشرة لصالح الأهلي علي حدود منطقة جزاء آسيك اثر عرقلة لمحمد بركات تصدي لها جيلبرتو ولعبها فوق المرمى.

    ونال ديارا لاعب آسيك إنذارا للخشونة مع حسام عاشور وتصدى الحضري لفرصة خطيرة لآسيك وسط الهجوم المكثف للأهلي.
    وفي الدقيقة 39 كاد متعب ان يحرز هدف التقدم للأهلي لكن كابوريه تصدى لتسديدته ثم أطلق القزاز صفارته معلنا انتهاء الشوط الأول بالتعادل السلبي.
    وفرض الأهلى سيطرته على أحداث الشوط الثاني لكن دون خطورة حقيقية على مرمى محمد كابوريه حارس آسيك.
    وأجرى آسيك تغييره الأول بنزول لابى بدلا من سيرين للتنشيط الهجومي وأجرى الأهلي تغييره الأول في الدقيقة 55 بنزول التونسي أنيس بوجلبان بدلا من حسام عاشور.
    وبدأ آسيك نشاطه الهجومي وكان الأكثر خطورة خلال العشرين دقيقة الأولى من هذا الشوط مما دفع جوزيه لمطالبة لاعبيه بالإسراع في نقل الكرة والضغط على آسيك. ونال ماجورا لاعب آسيك إنذارا للخشونة مع جيلبرتو.
    ودفع جوزيه بأبو تريكه بدلا من حسن مصطفى الذي خرج للإصابة في الدقيقة 70 وازدادت خشونة لاعبي آسيك خاصة مع أبو تريكة ونال دمونديه إنذارا لهذا السبب.
    وفى الدقيقة 75 أضاع متعب هدفا مؤكدا بعد انفراده بكابوريه اثر تمريرة متقنة من فلافيو ليلعب متعب الكرة فوق المرمى بغرابة شديدة. وبعدها بدقيقة واحدة أحرز فلافيو هدف الأهلي الأول بعدما استغل خطأ مدافعي آسيك ووضع الكرة في مرمى كابوريه. وخرج متعب ولعب بدلا منه رامي عادل في الدقيقة 80 وأجرى آسيك تغييره الثالث لزيادة الناحية الهجومية. وسيطر الأهلي على مجريات اللعب في الدقائق الأخيرة وبذل أبو تريكة جهدا كبيرا في وسط الملعب قبل أن ينجح في إحراز هدف تأكيد الفوز لفريقه ثم أطلق القزاز صفارته معلنا انتهاء المباراة بفوز الاهلي 2/صفر.










      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد مايو 27, 2018 8:18 am